اقتصاد و أعمال

تستقطب غرفة دبي الدولية خمس شركات متعددة الجنسيات و 20 شركة صغيرة ومتوسطة خلال الربع الأول من عام 2023

 

دبي الامارات العربية المتحدة – أعلنت غرفة دبي الدولية ، إحدى الغرف الثلاث العاملة في إطار غرف دبي ، عن تفاصيل عدة إنجازات ملحوظة في جذب الاستثمار الأجنبي المباشر ودعم أعضاء الغرفة في جهودهم للتوسع في الأسواق العالمية.

استقطبت الغرفة خمس شركات متعددة الجنسيات (MNCs) و 20 شركة صغيرة ومتوسطة الحجم (SMEs) خلال الربع الأول من عام 2023 وحده ، وهو ما يتجاوز إجمالي الأعداد التي تم جذبها طوال عام 2022 بأكمله. بالإضافة إلى ذلك ، دعمت الغرفة أيضًا توسعة سبع شركات محلية ومتوسطة الحجم. دخول الشركات الوطنية إلى الأسواق الخارجية من خلال مساعدتها على زيادة صادراتها أو تواجدها في الخارج.

كما افتتحت الغرفة مكتبًا تمثيليًا جديدًا في هونغ كونغ ، ليصل إجمالي عدد مكاتبها الدولية إلى 16 بحلول نهاية الربع الأول من عام 2023 مع وجودها في إفريقيا وأمريكا اللاتينية وأوراسيا والهند والصين والشرق الأوسط. ويأتي افتتاح هذه المكاتب في إطار مبادرة دبي العالمية التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ، ولي عهد دبي ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي ، بقيادة غرفة دبي العالمية. تهدف المبادرة إلى إنشاء شبكة قوية من 50 مكتبًا تمثيليًا تجاريًا لدبي عبر القارات الخمس بحلول عام 2030.

 

World in Article | العالم في مقالات

سلط سعادة سلطان أحمد بن سليم ، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي الدولية ، الضوء على الدور الحيوي الذي تلعبه الغرفة في ترسيخ مكانة دبي كوجهة عالمية للاستثمارات الأجنبية المباشرة ومنصة انطلاق للتوسع في الأسواق العالمية. وأكد سعادته على المساهمة الكبيرة للمكاتب الدولية للغرفة في الترويج لدبي كمدينة للأعمال والمواهب ورأس المال والشركات من جميع الأنواع والأحجام.

وأضاف معالي بن سليم: “إن المشاركة في المعارض والمؤتمرات وتنظيم اجتماعات الأعمال الثنائية في الخارج هي في صميم جهود الغرفة لدعم التوسع العالمي للقطاع الخاص في دبي”. “كانت مهمتنا التجارية إلى أسواق آسيا الوسطى مثالًا رئيسيًا وحققت هدفها المتمثل في تمكين المشاركين من إقامة علاقات تجارية جديدة ستنضج قريبًا لتصبح شراكات اقتصادية. تظل غرفة دبي الدولية ملتزمة بدعم هدف الإمارة المتمثل في زيادة حجم التجارة الخارجية غير النفطية من 1.4 تريليون درهم إلى 2 تريليون درهم بحلول عام 2026. “

علق محمد علي راشد لوتاه ، الرئيس والمدير التنفيذي لغرف دبي: “أطلقنا العديد من المبادرات الجديدة في الربع الأول من عام 2023 ، أبرزها شبكة الشركاء الدولية ، التي تهدف إلى تعزيز الحوار عبر الحدود بين الغرفة والملحقين التجاريين ومجالس الأعمال. بالإضافة إلى ذلك ، ستثري الشبكة التفاعل والتواصل والشراكات لتسريع تنفيذ خطط الغرف ودعم مصالح مجتمع الأعمال في دبي.

كثفت الغرفة جهودها لدعم الشركات التي تتخذ من دبي مقراً لها في خططها للتوسع العالمي بإطلاق مبادرة نيو هورايزونز لدعم خطط التوسع للشركات الأعضاء فيها. وتهدف المبادرة إلى تشكيل بعثات تجارية تتكون من شركات من الإمارة لزيارة الأسواق العالمية المستهدفة ، حيث ستقام فعاليات واجتماعات لاستكشاف فرص الاستثمار وآفاق الشراكات الاقتصادية المشتركة. استهدفت البعثة الأولى منطقة آسيا الوسطى وتضمنت أكثر من 430 اجتماع عمل ثنائي بين ممثلي 24 شركة من دبي ونظرائهم في أوزبكستان وكازاخستان وقيرغيزستان.

تركز غرفة دبي الدولية على تعزيز الشراكات مع الشركات العالمية والمستثمرين ورجال الأعمال والعمل على تعزيز مكانة دبي كمركز تجاري عالمي رئيسي. تساهم الغرفة في تحقيق رؤية دبي للتوسع في أسواق عالمية جديدة ، وإقامة شراكات اقتصادية جديدة ، ودعم الشركات المحلية في تحقيق النجاح العالمي ، مع جذب المواهب والمستثمرين الواعدين من جميع أنحاء العالم. وقد حددت خططًا لتغطية 30 سوقًا دوليًا ذات أهمية استراتيجية لدبي من خلال شبكة مكاتبها التمثيلية الدولية.

حول غرفة دبي الدولية

تم إنشاء غرفة دبي الدولية ، وهي واحدة من ثلاث غرف تعمل تحت مظلة غرف دبي ، للترويج لدبي كمركز أعمال عالمي ، وجذب الشركات متعددة الجنسيات ، وتوسيع العلاقات التجارية للإمارة مع الأسواق الواعدة. الغرفة مكلّفة بتلبية طموح صاحب السمو الشيخ محمد في زيادة تجارة دبي الخارجية من 1.4 تريليون درهم إلى 2 تريليون درهم بحلول عام 2026

www.dubaichambers.com

 


WIA Post

المصدر
zawya

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى