الصحة

قد يكون البوتوكس قادرًا على علاج الاكتئاب

تُستخدم مضادات الاكتئاب عادةً لعلاج الاكتئاب، وهو حالة خطيرة غالبًا ما يتم الخلط بينها وبين الحزن المؤقت. أعراض الاكتئاب يمكن أن تختلف من شخص لآخر، مما يجعل التشخيص صعبا. ومع ذلك، فهو مرض حقيقي يمكن أن يصيب أي شخص في مرحلة ما من حياته.

يصنف الاكتئاب على أنه اضطراب مزاجي يمكن أن يعطل الحياة اليومية. تشير دراسة حديثة إلى أن حقن البوتوكس، الذي يستخدم عادة لأغراض تجميلية، يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض الاكتئاب.

ووجدت الدراسة أن المرضى الذين تلقوا حقن البوتوكس بين الحاجبين، مما يمنعهم من العبوس، أظهروا تحسنا ملحوظا في الاكتئاب مقارنة مع أولئك الذين تلقوا علاجا وهميا. وذلك لأن عدم القدرة على العبوس أدى إلى انخفاض أعراض الاكتئاب.

في حين أن البوتوكس قد لا يكون حلاً طويل الأمد للاكتئاب بسبب الآثار الجانبية المحتملة وتأثيرات السم غير المعروفة على الدماغ، إلا أن الدراسة تسلط الضوء على التأثير المحتمل لعضلات الوجه على الصحة العاطفية.

فالابتسامة، التي تنشط عضلات تشبه مادة البوتوكس، يمكن أن تحفز الدماغ على إنتاج الدوبامين، وهو ناقل عصبي مرتبط بالسعادة. من خلال ممارسة الابتسام، يمكن للأفراد تحسين مزاجهم بشكل طبيعي وربما تخفيف أعراض الاكتئاب.


WIA Post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى