سياحة وسفر

منطقة جدة التاريخية تدشن أول ثلاثة فنادق تراثية مصنفة ضمن التراث العالمي لليونسكو

تطلق منطقة جدة التاريخية اليوم عملية ترميم وتجديد ثلاثة عقارات تاريخية في منطقة البلد لتحويلها إلى فنادق فاخرة، وهي منطقة ذات أهمية تاريخية وثقافية كبيرة على الساحل الغربي للمملكة العربية السعودية، مع حماية التراث من قبل منظمة اليونسكو. تعد الفنادق جزءًا من منطقة جدة التاريخية، وهو البرنامج الذي مهد الطريق لتجديد مدينة البلد القديمة. تمت تسمية كل فندق باسم بيت الجوخدار وكدوان والريس، وقد تم إعادة تنشيطه بعناية من خلال أعمال المؤرخين ومعرفة السكان المحليين، وذلك باستخدام الفنانين المحليين والنجارين والمهندسين المعماريين بالإضافة إلى المنتجات من مصادر محلية. تعكس العقارات الثلاثة تصميمها وتصميمها الأصلي بشكل مدروس بينما تقدم حداثة فاخرة وأنيقة دون عناء.

بيت الجوخدار

يتألف هذا الفندق الفريد من تسع غرف وأجنحة مشرقة ومتجددة الهواء، بما في ذلك الجناح الملكي وجناح دار نيم وجناح ديلوكس، وقد تم تصميمه بعناية لتوفير ملاذ من الهدوء وسط شوارع البلد الصاخبة النابضة بالحياة. يحتوي الفندق الفاخر على تراس مذهل على السطح للاستخدام الحصري للضيوف، مع إطلالات خلابة على وسط المدينة التاريخي.

Al Rayess

مع ستة أجنحة وغرف، يتم استحضار عظمة بيت الريس من خلال أسقفه العالية بشكل مثير للإعجاب. يتماشى هذا الفندق البوتيكي مع محيطه، ويركز على سد الفجوة بين القديم والجديد، والتقاليد والرفاهية. في حين تستحضر التقاليد، فإن وسائل الراحة والمرافق توفر وسائل الراحة الحديثة للضيوف ليشعروا وكأنهم في المنزل أثناء إقامتهم.

كدوان

يجمع بيت كدوان بين التراث والمعاصرة، ويضم غرفتي ضيوف ويمكن أيضًا استئجارهما بالكامل، إلى جانب مساحات معيشة متعددة حيث يندمج التصميم العربي التقليدي مع وسائل الراحة الحديثة. يحتوي بيت كدوان أيضًا على تراس حصري على السطح لاستخدام الضيوف، ويوفر مساحة مغلقة مع إطلالات على الأفق العربي حيث يمكن للزوار الاستمتاع بوجباتهم.

يقدم كل فندق قائمة محددة للغداء والإفطار في مطعم مركزي واحد لجميع العقارات الثلاثة، حيث يمكن للسكان المحليين والزوار أيضًا الاستمتاع بالنكهات المحلية اللذيذة.

سيتم تغليف جميع ضيوف الفنادق بتراث المنطقة وتاريخها، وسيتم الترحيب بهم بالقهوة والشاي المنقوع بالورد عند الوصول ومنحهم الفرصة لتخصيص زيارتهم مسبقًا. كل شيء بدءًا من الشوكولاتة الموجودة في خدمة نقل المطار إلى رائحة البخور في غرفتهم يتم تخصيصه، مما يوفر للضيوف منزلًا بعيدًا عن المنزل. يتوفر لجميع الضيوف أيضًا خدمة نقل المطار مجانًا عند الوصول والمغادرة.

تعد هذه العقارات جزءًا من عملية ترميم أوسع لمجموعة من العقارات التراثية وتمثل أول 17 مفتاحًا سيتم افتتاحها من بين 165 مفتاحًا إضافيًا ستنتمي إلى 34 عقارًا تراثيًا سيتم افتتاحها بحلول عام 2027.

تبدأ أسعار الغرف من 2200 ريال سعودي (حوالي 463 جنيهًا إسترلينيًا) في جميع الفنادق، باستثناء وجبة الإفطار.


WIA Post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى